Live chat by BoldChat
عام الخير

عام القراءة

اعتمدت  وزارة التربية والتعليم في وضع خطتها الاستراتيجية لتفعيل السياسة الوطنية للقراءة على موجهات منها : إلى رؤية الإمارات 2021 منظومة التميز الحكومي السياسة الوطنية للقراءة ومبادرة الحكومة الذكية والاستراتيجية الوطنية للابتكار ثم قامت بتشكيل فريق الإمارات تقرأ على مستوى الوزارة وعلى مستوى المناطق التعليمية ثم على مستوى المدارس وقد ضمت تلك الفرق طلبة وأولياء أمور والشخصيات البارزة في المجتمع بالإضافة الى العاملين في الوزارة والميدان.

تم اعتماد عدة مبادرات استهدفت الطلبة والعاملين في الميدان التربوي وأولياء الامور وأفراد ومؤسسات المجتمع .

وقد اعتمدت الوزارة أدوات تقييم ومتابعة لهذه المبادرات عبارة عن إستمارة تقييم وزيارات دورية للميدان للوقوف على مدى زيادة إقبال الطلبة على القراءة .

اسم المبادرة : إدراج روايات للقراءة المنهجية في الصفوف 9,10,11,12.

تهدف المبادرة إلى تعليم الطلبة القراءة التحليلية لنماذج رفيعة من الأدب العالمي والعربي.

اسم المبادرة : اطلاق أندية القراءة في المدراس

تخصيص ركن مبتكر للقراءة في كل مدرسة (نادي القراءة) ويتم إعطاء العضوية الفخرية لأفراد المجتمع المحلي والشخصيات المؤثرة في المجتمع وفق مساهماتهم الثقافية والأدبية .

اسم المبادرة : صيفنا يحلو بالقراءة

برنامج قرائي صيفي منوع موجه للطلبة و أبناء العاملين و بمشاركة أفراد المجتمع المحلي جلسات قرائية مع المتطوعين وأولياء الأمور.

اسم المبادرة : القراءة ريادة

تم إدراج القراءة ضمن الخطة التشغيلية للمدارس ،بهدف إيجاد جيل قارئ يلبي طموحات القيادة الرشيدة وقادر على قيادة المستقبل . حيث تم تفعيل نشاط القراءة خلال الحصص الدراسية

اسم المبادرة : الكرنفال القرائي

أقيم ضمن مبادرات السياسة الوطنية للقراءة مهرجاناً للقراءة ( كرنفال قرائي تحت شعار " القراءةسعادة " وتم إطلاق شعلة القراءة من أعلى قمة أمام سارية العلم في عاصمة الثقافة على كورنيش خورفكان و منها انطق المهرجان إلى كل المدارس "مهرجان القراءة السنوي" وقد شارك في المهرجان طلبة المدارس و العاملين في مؤسسات